العلوم الطبيعيةعلم الأحياء التطوريفضاء

أول نبات يُزرع على القمر

صارت بذرة قطن صغيرة على متن المسبار الصيني تشانغي (4 Chang’e) أول نبات يُنبت على سطح القمر، لكنها لم تتمكن من مواصلة نموها في ظلِّ الليل المتجمد على سطح القمر.

في الثالث من يناير صار المسبار الصيني تشانغي 4 أول مسبار قمري يهبط على الجانب البعيد من القمر. وبعد أسبوعين حقق المسبار سبقاً آخر عندما أرسل صورة غير واضحة تُظهر براعم خضراء صغيرة تنبت من بذرة قطن مخزنة بداخل تجربة المحيط الحيوي للنظام الإيكولوجي المصغَّر للقمر Lunar Micro Ecosystem biosphere experiment.
ولكن النجاح لم يدم طويلاً: ففي 16 يناير أُبلغ أن النبتة لم تتمكن من البقاء على قيد الحياة في ظل درجة حرارة التجمد في ليل القمر. ولم تظهر أي علامة على الحياة على أي من الكائنات الحية الأخرى على متن المسبار- البطاطس، أو بذور اللفت أو رشاد أذن الفأر Mouse-ear cress أو الخميرة أو بيض ذباب الفاكهة- وأوقفت التجربة بعد بضعة أيام فقط على الرغم من أنه كان مقرراً لها أن تستمر لمدة 100 يوم.
وبعد الهبوط بفترة وجيزة، تم تشغيل المحيط الحيوي Biosphere البالغ وزنه ثلاثة كغم وعرضه 18 سم، حيث ضُبطت درجة الحرارة الداخلية على 24 درجة سيليزية ورويت البذور بالماء. وبعد مرور 12 يوماً، أبلغ معهد أبحاث التكنولوجيا المتقدمة في جامعة تشونغكينغ Chongqing University أن بذرة القطن أنبتت ونشر صورة للبرعم. وتلتها صورة ثانية بعد 24 ساعة تبين أن النبتة ماتت (أعلاه).
ويعتبر الحصاد الناجح للنباتات جزءاً حيويّاً من أي محاولة لإنشاء قاعدة دائمة على القمر أو حتى للبعثات الطويلة المدى، مثل بعثة مأهولة إلى المريخ.
وستحاول البعثة الصينية القادمة، تشانغي 5، المقرر إطلاقها في ديسمبر، جمع عينات من الصخور والتربة القمرية من سطح القمر وجلبها إلى الأرض. يدور أيضا حديث هامس عن أن الإدارة الوطنية الصينية للفضاء تخطط لبناء محطة فضائية قريباً من القمر خلال العقد المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق