أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
س&ج

إذا كان يُفترض أن تكون القيلولة مفيدة لي، فلماذا أشعر دائماً بأنني خائر القوى بعدها؟

وجد علماء النوم الكثير من الفوائد للقيلولة. فهي قد تساعد على تقليل التوتر وتقوية جهاز المناعة وتحسين الحالة المزاجية. وقد تساعدنا قيلولة ما بعد الغداء على البقاء في حالة تأهب وتحسين أدائنا في العمل، وهناك أدلة، حتى وإن كانت من دراسات صغيرة، تدعم ما يُسمى “نابوشينو” Nappuccino، حين يشرب الناس القهوة قبل القيلولة مباشرة، ويقال …

لقراءة المزيد اشترك في المجلة رقميا أو ادخل حسابك

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى