أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
طب وصحة

التكنولوجيا والعلاج النفسي: ماذا في الأفق

التطبيقات
لدى معظم البالغين حالياً هاتف ذكي ويمكن الحصول بسهولة على التطبيقات. وهناك مجموعة واسعة من تطبيقات علم النفس التي تعتمد على أدلة مختلفة. برنامج سلومو SlowMo (في الصورة إلى اليمين) من معهد الطب النفسي وعلم النفس وعلم الأعصاب Institute of Psychiatry, Psychology & Neuroscience هو أحد العلاجات المختلطة القائمة على الأدلة ويجمع بين العلاج وجهاً لوجه واستخدام تطبيق صمم بالاشتراك بين معالجين نفسيين ومطوري التطبيقات وأشخاص مصابين بالذهان، لمساعدة الأشخاص على رؤية أفكارهم “منفصلة” عنهم وجعلهم أقدر على التحكم فيها. ويتيح التطبيق للأشخاص تصور الأفكار والتلاعب بحجمها وشكلها ولونها، أو استبدالها بأخرى أكثر فائدة يساعد معالجهم على توليدها. فقد كانت الدراسات الأولية مشجعة ويُنتظر قريباً صدور نتائج تجربة إكلينيكية واسعة.

الواقع المعزز
إذا كنتَ قد لعبت لعبة بوكيمون غو! Pokemon Go! فقد استخدمت الواقع المعزز (AR) حيث تتراكب الصور الافتراضية على خلفية حقيقية، من خلال شاشة هاتفك الذكي. ففي مركز موفيت للسرطان بفلوريدا Moffitt Cancer Center، يُستخدم الواقع المعزز لمساعدة الأشخاص على تحمل الرغبة الشديدة في تناول مواد يحاولون الإقلاع عن تناولها. فعلى سبيل المثال، يمكن أن تضع منفضة سجائر وسجائر افتراضية على ذراع أريكتك الفعلية حتى تتمكن من التدرب على تحمل الرغبة الشديدة دون المخاطرة بتدخين سيجارة.

سجلات العلاج الرقمي
تجري أبحاث على العلاج النفسي الرقمي بطرق مختلفة منذ سنوات عديدة، بما في ذلك برمجيات لا تتطلب معالجاً أو كتيبات عمل رقمية يمكن للمريض استخدامها في الفترات الممتدة بين الجلسات الهاتفية مع المعالج. وتميل الخيارات المختلطة إلى تحقيق نتائج أفضل، وقد كان ذلك مدهشاً في مجموعة من المشكلات، بما في ذلك اضطراب ما بعد الصدمة والقلق الاجتماعي.

الاتصال بالفيديو
انتشرت المكالمات عبر الفيديو على نطاق واسع خلال جائحة كوفيد19- لدرجة أنها بالكاد تبدو وكأنها تقنية جديدة. ولكن على الرغم من أنها موجودة منذ فترة، إلا أنها انطلقت على نحو واسع في أعقاب الحجر الصحي والتباعد الاجتماعي. وتشير الأبحاث إلى أن هذا العلاج مشابه في فعاليته للعلاج وجهاً لوجه ويوفر خياراً آخر له، ما دام أن لدى الأشخاص اتصال واي-فاي Wi-Fi مناسب والقدرة على الاتصال من مكان هادئ ويحفظ الخصوصية، وهو ما لا ينبغي مطلقاً اعتباره أمراً مُسلما به.

تسوق لمجلتك المفضلة بأمان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى