العلوم التطبيقية

كيف حددنا ثقل الغرام؟

توبي غراهام، شريسبوري

منذ أكثر من 200 سنة، صار الكيلوغرام Kilogram هو الوحدة المعيارية الدولية للكتلة. ومع ذلك، فإن اسمه يشير إلى أنه كان هناك فيما مضى مقياس أخف منه وزناً بألف مرة: الغرام. اختير الغرام من قبل لجنة من الأكاديميين الفرنسيين المتميزين في عام 1791، وعرّف في الأصل على أنه كتلة سنتيمتر مكعب واحد من الماء المقطر عند أربع درجات سيليزية، وهي درجة الحرارة التي يصل فيها الماء إلى كثافته القصوى، ومن ثمَّ يمنح سنتيمترا مكعبا من المادة أكبر كتلة ممكنة. وعلى الرغم من أن كتلة الغرام كانت دقيقة ومرتبة من الناحية العلمية، فإنها كانت صغيرة جدّاً- بالكاد بقدر ثمرة اللوز- وقد انتُقد بسرعة لكونه غير عملي للاستخدام التجاري. وفي عام 1799 تبنت الجمهورية الفرنسية الكيلوغرام، الذي تحدد بواسطة كتلة ثقل من البلاتين- وهو النهج الذي ظل مستخدماً حتى العام الماضي، عندما استبدل أخيراً بتعريف أكثر تطوراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق