العلوم الطبيعية

نطاط الشجر البرازيلي

ما هو الشيء الذي له ست أرجل وزوجان من الكريات؟ هذه ليست بداية مزحة ثقيلة الدم. إنه نطاط الأشجار البرازيلي، وهو حشرة بحجم حبة الحمص تسكن الغابات المطيرة وعلى رأسها زينة تلائم عرساً ملوكيّاً. ولا يزال غير معروف الغرض من هذه الكريات الغريبة التي تجعل الحشرة تشبه مروحية وتشكل «البرونتوم» Pronotum وهو الجزء من جسمها الذي يقع خلف الرأس مباشرة.
هل يمكن أن تكون بنية متطورة مثل ذيل الطاووس يستخدمها الذكور لإبراز مزاياهم الوراثية للآخرين؟ هذا غير محتمل لأن هذه الكريات إذا جاز التعبير- موجودة لدى كل من الذكور والإناث. هل يمكن أن تكون قد تطورت لتبدو وكأنها رأس ثانٍ لخداع الحيوانات المفترسة عند مهاجمتها؟ إن عدم ملاحظة حدوث هذا في البرية لا يوحي أن هذا هو السبب.
بدلاً من ذلك، يظن علماء الحشرات أن الهياكل تطورت لتقليد عمل الفطريات الطفيلية المسماة Ophiocordyceps unilateralis التي تغزو أجساد النمل ثم تنفجر وتخرج من الحشرات الميتة بأشكال وهيكليات غريبة مماثلة.
لهذا يظل نطاط الشجر البرازيلي في مأمن لأنه ما من حيوان مفترس يريد المجازفة بتناول الفطريات نفسها بصورة عرضية.
وعلى الرغم من أن هذه البنى المزخرفة غير مألوفة لدى الحشرات الأخرى، فهي سمة شائعة بين 3,200 نوع من نطاطي الأشجار، وقد تشبه في بعض الأحيان الأشواك والأوراق وحتى فضلات الطيور. JH

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق