تكنولوجيا

عين في السماء

بحجمه القريب من ثمرة الكريب فروت، يعرف هذا الدرون ذو المظهر الجميل بكاميرا «جم» JEM ذات الكرة الداخلية، أو «إنتبول» Int-ball اختصارا. ويوجد «إنتبول» على وحدة كيبو Kibo اليابانية بمحطة الفضاء الدولية، ويحرّك نفسه باستخدام مراوح داخلية- إما بشكل مستقل أو عن طريق التحكم عن بُعد. أما «عينه»؛ فهي في الواقع كاميرا واحدة توجد بين الحلقتين الزرقاوين (وهما سمة جمالية فقط)، وتتمثل مهمتها بالتقاط صور لمختلف الأنشطة والمعدات ونقلها إلى محطة التحكم الأرضي؛ مما يوفر على رواد الفضاء اليابانيين مهمةً كانت تستهلك في السابق نحو %10 من وقتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

I agree to these terms.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق